كيف نشر "داعش" بيان هجوم لندن الإرهابي بعد حجبه من "التليجرام"؟
أعلن تنظيم "داعش" الإرهابي مسؤوليته عن الهجوم الذي وقع في لندن عبر تطبيق المراسلات الروسي "مسنجر تام تام"، وذلك بعد أن قام تطبيق "التيلجرام" بإغلاق جميع المجموعات الخاصة بداعش.
تاريخ النشر : 12/7/2019
نشر الوقت : 10:51:00
إشارة : أمان

ونشر موقع "ميدوزا" تقريرًا يقول فيه إن عناصر "داعش" انتقلوا إلى استخدام تطبيق "مسنجر تام تام" بدلًا من "تيلجرام" للتصريح عن أول بيان لمسؤوليتهم حيال التفجير.

ومنع عناصر "داعش" في السنوات الأخيرة من استخدام "فيسبوك" و"انستجرام" و"تويتر" بحظر أي منشور يدل على أي صفة ارهابية، كان "تيلجرام" هو وسيلة الاتصال الوحيدة لعناصر تنظيم "داعش"، قبل أن تقوم إدارة "تيلجرام" كغيرها بتنفيذ القانون وحظر حسابات التنظيم الإرهابي.

وذكرت إدارة "تيلجرام" أنها في 22-23 نوفمبر الماضي قامت بحجب حوالي 5000 حساب وروبوتات مرتبطة بعناصر التنظيم الإرهابي، وذلك بمساعدة خدمة الشرطة في الاتحاد الأوروبي، وقبل أسبوع واحد من تنفيذ هجوم لندن الإرهابي، حيث صرح مكتب المدعي لعام البلجيكي أن "داعش" لم تعد على الانترنت.

وأخبرت إدارة "TamTam" وكالة فايس نيوز أنها "تعارض بشكل قاطع محتوى المنظمات الإرهابية في سياستها"، ودعت جميع المستخدمين للإبلاغ عن القنوات أو الحسابات المتعلقة بتنظيم داعش، ومع ذلك، لم تحدد الإدارة عدد الحسابات أو قنوات التنظيم التي تمت إزالتها من برنامج المراسلة.

ويتفق الخبراء على أن حجب داعش من "التيلجرام" سيجبر الإرهابيين أجمع بالإنتقال إلى مواقع أقل شفافية واستخدام وبالتالي هذا قد يجعل أفراد تنظيم داعش بالتفكير في إنشاء تطبيق سري خاص بهم يمكنهم من خلاله نشر اي بيان أو دعاية

الكلمات الرئيسية:
إرسال الرأی