بالأسماء.. داعش يكشف أسرار الهجوم على العرض العسكري الإيراني
كشف تنظيم داعش الإرهابي أسماء منفذي الهجوم الذي استهدف عرضا عسكريا إيرانيا، السبت الماضي، في الأحواز، وراح ضحيته عشرات القتلى والمصابين.
تاريخ النشر : 10/1/2018
نشر الوقت : 10:42:00

وقال التنظيم، في العدد الأسبوعي من صحيفته "النبأ" الأسبوعية، إن 4 من منفذي الحادث من الأحواز.

وأضاف التنظيم: "في صفعة موجعة جديدة، نفذت الدولة الإسلامية، السبت 12 محرم، هجوما ضد القوات الإيرانية الرافضية ،خلال تقديمها عرضا عسكريا بمشاركة عدد من كبار الضباط والسياسيين ووسائل الإعلام في مدينة الأحواز بمحافظة خوزستان جنوب إيران".

هذه العملية، التي أوقعت ما يزيد على 100 عنصر بين قتيل وجريح بينهم عدد من الضباط، كشفت- وحسب العديد من المحليين والمتابعين- عن هشاشة القوات الإيرانية الرافضية، بما فيها قوات "الباسيج"، والجيش الإيراني، والحرس الثوري".

وتابع: "ولفتا للنظر فإن هذه العملية نفذها خمسة من جنود الدولة، وهم أبوأسامة وأبوفارس وأبومارية وأبوالصديق وأربعتهم من الأحواز، إضافة إلى أبي إبراهيم الفارسي".

وأضاف: "وقد اشتبك المجاهدون الخمسة مع عناصر الحرس الثوري الإيراني المدججين بالسلاح لوقت ليس بالقصير، منكلين بنخبة القوات الإيرانية الرافضية".

وحسب مصدر أمني للدولة الإسلامية في الأحواز، فإن العملية تمت بعد دراسة وانتقاء موفق من الله تعالي للمكان والحدث والزمان، فبعد رصد أهداف عدة، وقع الاختيار على هدف العرض العسكري.

يذكر أن التنظيم الإرهابي نشر، في وقت سابق، تسجيلا صوتيا لأبي الحسن المهاجر، المتحدث باسم التنظيم، يعلن فيه تبني "داعش" عملية الهجوم التي تعرض لها عرض عسكري إيراني، السبت الماضي، كما نشر التنظيم قبلها فيديو لمنفذي الهجوم.

م

إرسال الرأی